هل لدى الأمير هاري وميغان ماركل فتى أم فتاة

هل لدى الأمير هاري وميغان ماركل فتى أم فتاة؟ يبدو أن دوق ساسكس ينوي التلميح. قبيل جولتهم الأسترالية، أعلن الأمير هاري وميغان ماركل (عن طريق قصر كنسينغتون) أنهما ينتظران طفلهما الأول. ومن المقرر أن يولد الطفل الجديد في ربيع عام 2019، ولكن لا نعرف الكثير عن طفل ساسكس.

وكتب قصر كنسينغتون في تغريدة أعلن فيه الخبر العظيم : “يسر أصحاب السمو الملكي، دوق ودوقة ساسكس أن يعلنوا أن دوقة ساسكس تنتظر طفلاً في ربيع عام 2019”.

إن أحد أكبر الأسئلة التي لدى فانز الملكيون حول طفل هاري و ميغان، بالتأكيد، يتعلق بجنس الجنين: هل سيكون لدى هاري وميغان فتى أو فتاة ومتى سيكتشف الباقون منا ما لديهم؟ إليكم كل ما نعرفه عن جنس طفل الأمير هاري وميغان ماركل وكيف سيلعب التقليد الملكي دوراً عندما يصدرون إعلاناً رسمياً عن الأخبار.

هل الأمير هاري و ميغان ماركل لديهما فتى أو فتاة؟

لا توجد أية كلمة حتى الآن حول ما إذا كان هاري وميغان يمتلكان صبياً أو فتاة، تقول المصادر الملكية أن ميغان في حوالي الأسبوع الثاني عشر من حملها. بما أن معظم النساء الحوامل لا يعلمن جنس أطفالهن حتى يبلغ حملهن من 16 إلى 20 أسبوعاً، فإن جنس طفل هاري وميغان ربما لا يزال لغزاً بالفعل للكل في العالم. بماذا يتنبأ كل شخص؟

وحسب تقارير ، خلال حدث في جولتهم الملكية، أخبر أحد الطلاب الذين هنأوا الثنائي على أخبار الطفل الأمير هاري، “أتوقع أن يكون صبياً”. ضحك الوالد وأجاب: “الجميع يتوقع أنها ستكون فتاة”. لماذا ظهور ميغان ماركل والأمير هاري الموحد في انفكتوس جيمز هو أمر مهم جداً

في وقت سابق من الجولة، قال أحد المحبين لدوق ساسكس: “آمل أن تكون فتاة!” الذي أجابه الأمير هاري، “وكذلك انا!”

امرأة: “آمل أن تكون فتاة!” دوق ساسكس رد: “وانا أيضاً” هل يعرف شيئاً لا نعرفه ؟! 🤗 ولكن إذا كان ولد، الأفضل يا رفاق أن تخفون هذا الفيديو . متى أعلن الأمير وليام وكيت ميدلتون عن جنس أطفالهما؟

أبقى الأمير وليام وكيت ميدلتون جنس كل من أطفالهم الثلاثة سراً حتى بعد ولادتهم. في الواقع، كان ويل وكيت علنيان حول قرارهما بعدم العلم بأنفسهم حتى عن جنس أطفالهم قبل ولادتهم.

لماذا أبقى الأمير وليام وكيت ميدلتون جنس أولادهما سراً؟

مثل الكثير من القرارات الملكية، وهذا يعد من التقاليد. تقليدياً، لا يعلم أفراد العائلة المالكة جنس أطفالهم بأنفسهم، وإذا فعلوا ذلك، فإنهم بالتأكيد لا يشاركون الأخبار مع الجمهور قبل الولادة.

هل قام أي من أفراد العائلة المالكة بكسر التقاليد والإفصاح عن جنس أطفالهم قبل ولادتهم؟

وتفيد التقارير أن الأميرة ديانا، وهي متمردة مليكة دائمة، كانت تعلم أنها كانت ستنجب الأولاد قبل أن تلد وليام وهاري.

هل سيتبع هاري و ميغان التقاليد الملكية وسيبقيان جنس طفلهما سراً؟

يبدو كذلك. حيث قالت الخبيرة الملكية والمؤرخة مارلين كوينج، مؤلفة مدونة رويال ماسينجز، في تصريح  : “إن معرفة الجنس مقدماً هي شيء أميركي أكثر من بريطاني”. “سأفاجأ إذا كانوا يعرفون الجنس مقدماً. إذا وجدوا، أنهم لن يخبروا العالم. لا أستطيع التفكير في أي ملك بريطاني أو أوروبي يعلن عن جنس الطفل قبل إصدار الإعلان.”

المراجع: منتديات حوامل، موقع حوامل، أزياء، عالم التجميل، نقاء تيوب ، سما الترفيهي، عرب ماركتينج، بازار الكويت، مودرن سنتر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.